أدوات التسخين وراء مآسي سكان ولاية المدية

لا يزال الاستعمال المفرط لادوات التسخين من طابونة والحمام بولاية المدية مع انخفاض الحرارة إحدى الأسباب المباشرة في مآسي الساكنة بالمناطق الحضرية والريفية .

أنقذ أفراد الحماية المدنية و المركز المتقدم ببزيوش بعاصمة الولاية امرأة مختنقة وفاقدة للوعي بغاز أحادي الكربون المنبعث من فرن الطبخ ” طابونة” ، بحي السطارة ، تبلغ من العمر 40 سنة. تدخل أعوان وحدة البرواقية لإسعاف وإنقاذ 3 أشخاص مختنقين بهذا الغاز الخطير المنبعث من سخان الماء،

تراوحت أعمارهم بين 3 و30سنة. تم إجلاء الضحايا إلى كل من المستشفى المدني بالمدية والبرواقية .

ع .ع