الجزائرية للمياه بالمدية تحسس من اخطار تلوث الماء الشروب

اطلقت وحدة الجزائرية للمياه بولاية المدية حملة للتحسيس و الاعلام من الأمراض المتنقلة عن طريق المياه خلال موسم الاصطياف الجاري لسنة 2020 ، في اطار المبادرة الوطنية التي باشرتها المديرية العامة للجزائرية للمياه.

وتهدف هذه الحملة لأجل التواصل المباشر مع المواطنين بغية المساهمة في رفع مستوى الوعي و اليقظة لديهم عن طريق العمل الجواري و الحملات التوعوية و تحديد وتقاسم المسؤولية بين السلطات المحلية و المواطنين و الجمعيات و المجتمع المدني لبلوغ الهدف المنشود .

وقد وضعت هذه الوحدة في هذا الصدد خطة اتصالية عملية لتحسيس المواطنين و تمثلت أساسا في إعداد و بث مباشر عبر الصفحة الرسمية الفايسبوك بمواقع التواصل الاجتماعي بحضور مختصين بالاضافة الى برامج اذاعية على مستوى الاذاعة المحلية و كذا ومضات اشهارية تم من خلالها عرض أهم النقاط التي تسبب في تلوث المياه و كيفية محاربة الامراض المتنقلة عن طريق المياه و سبل الوقاية منها تتمثل في :

  • تجنب التوصيلات الغير قانونية و العشوائية على مستوى شبكة التوزيع . –
  • اطلاق نداء للمواطنين بضرورة التنظيف و التطهير الدوري و المنتظم للخزانات الفردية و عدم استهلاك مياه المنابيع و الابار الغير خاضعة للرقابة
  • الاتصال المباشر بالمؤسسة في حالة الشك في نوعية المياه من خلال تغير في اللون او طعم المياه الموزعة لاتخاذ الإجراءات اللازمة حفاظا على الصحة العمومية .

وتبقى الجزائرية للمياه بالمدية حسب بيان إعلامي في خدمة زبائنها حماية لصحتهم وتفادي اي أمراض وبائية .

ع.عباس