اليوم الثاني من عملية البحث الشاق عن مفقود شاطئ تاسوست بولاية جيجل

 

تواصل لليوم الثاني على التوالي ، مصالح الحماية المدنية لولاية جيجل ، مرفوقة بالفرقة البحرية للغطس التابعة لميناء جن جن عمليةالبحث عن الغريق الذي فقد أمس في عرض البحر بشاطئ الجنانة بتاسوست شرق ولاية جيجل ، للإشارة الضحية ينحدر من ولاية أم البواقي ويبلغ من العمر 17 سنة كان قد جاء للإستجمام رفقة صديقة أين قاما بكراء منزل  لمدة يومين ، لكن شاءت الصدف أن تكون نهايته في عرض البحر بجيجل ، ولم يتم العثور على جثته حتى الآن ، حيث أنه منذ صباح أمس والعمليات متواصلة لكن دون جدوى ، إذ أكد اليوم مصدر من الحماية المدنية إستحالة الغوص بسبب هيجان البحر وإستحالة الرؤية في العمق وعليه تبقى الأبحاث مستمرة إلى غاية العثور على الجثة .

                                                                  ع.ب

المصدر