حملة تطهير واسعة النطاق بولاية البويرة لمواجهة وباء كورونا

 

تتواصل بولاية البويرة عمليات دورية للنظافة و التعقيم لمواجهة خطر انتشار فيروس كرونا دوفيد 19  لتمس مختلف الأحياء و الفضاءات العمومية عبر بلدياتها الـ45 وهذا بعد تزايد انتشار الفيروس وتسجيل وفيات عبر مختلف بلديات الولاية والبداية من بلدية البويرة  .

العملية الدورية الأخيرة  هذه انطلقت في ساعة متأخرة من نهار ، حيث تم تسخير وتجنيد مختلف الوسائل والتجهيزات اللازمة من اجل تنظيف الشوارع، وتعقيم مداخل المحلات ومواقف الحافلات ومختلف المرافق الخدماتية، وذلك بمشاركة مختلف القطاعات، و الهيئات ضمن حملة واسعة النطاق تشمل مختلف البلديات .
فهذه العمليات الدورية ما تزال تتواصل ضمن الإجراءات الاحترازية التي تتضمنها الخطة الوطنية لمواجهة خطر فيروس كرونا المستجد كوفيد 19، كما أنها تهدف كذلك إلى التحسيس والتوعية  بأهمية التعقيم و التطهير و النظافة للوقاية من هذا الوباء الخطير.الجزائرية للاخبار رافقت العملية والتي مست مختلف احياء البلدية على غرار 130.140 .56.200. 120 .ليكوتاك .ذراع البرج وغيرها من الاحياء على ان تتبعها عمليات اخرى نهاية الاسبوع لتشمل كل الاحياء .وان العملية لاقت استحسان كبير للساكنة خاصة وان ولاية البويرة عرفت تسجيل عشرات الحالات بسبب الانفلات  في الايام الاخيرة وان المسؤولية يتحملها المواطنون لعدم وعيهم واللامباة بالرغم من الحملات التحسيسية والتوعوية الخاصة بارتداء الكمامات والتباعد ومنع الاعراس والجنائز الا ان المواطن البويري اصبح غير مبالي بذلك وهذا ما لاحضناه ونحن نجوب مختلف الشوارع والمحلات التجارية والاسواق.

البويرة هطال ادم

المصدر