ديوان مؤسسات الشباب بالمدية يواصل عملية التحسيس بالبرواقية

في اطار النشاطات الدورية التي يقوم بها ديوان مؤسسات الشباب بولاية المدية منذ تفشي فيروس كورونا ، و في خطوة للتشجيع على ارتداء الكمامات الطبية للوقاية من هذا الفيروس الخطير، قام ديوان مؤسسات الشباب بدوريات تحسيسية توعوية عبر شوارع مدينة البرواقية وسط جمع غفير من المواطنين بهدف التنبيه لمخاطر فيروس كورونا المستجد وطرق الوقاية منه،من خلال توزيع الكمامات مجانا على المواطنين عبر الشوارع ومحطات النقل الجماعي بالأماكن العامة والميادين الرئيسية التي يتردد عليها أعداد كبيرة من المواطنين بذات المدينة.

تسعى هذه المبادرة للتحسيس ووقاية المجتمع من فيروس كورونا الفتاك” ، وهذا من خلال محاولة توفير الكمامات وتوزيعها مجانا على الساكنة ، كمساهمة في الحفاظ على المجتمع ووقايته، والتشجيع على وضع الكمامات” لكون مجتمعنا لا يعطي أهمية كبيرة لارتدائها ، على ان عبر هذه الفكرة المميزة والمختلفة يتم إقناعه على وضعها كتشجيع للفعل الحضاري ، بعيدا عن التهويل والتخويف ، في ظل انتشار الوباء العالمي”، إضافة الى توزيع مطويات وملصقات توعوية على المواطنين وشرح اهم طرق الوقاية.

أوضح القائمون على العملية لفعاليات المجتمع المدني أن وضع الكمامة كحاجة ضرورية وطبية منذ بدء انتشار العدوى بفيروس كورونا، فهي تحقق لها الشعور بالأمان والحماية لمنع التقاط أي فيروس، باعتبار أن حملها لغرض الحماية والوقاية من الأمراض، يؤكد بأنها فعلا وسيلة مصممة لهذه الغاية بالذات وليس للفت الأنظار إليها كقطعة اكسسوار عصرية تناسب الملابس ، حيث أصبحت الكمامة جزءا لا يتجزأ من حيات اليومية للمواطن للحفاظ على الصحته الشخصية وصحة الآخرين”، الى جانب ان ارتدائها بات أمراً طبيعيا و روتينيا بين الناس ، خاصة وأن كثيرا من الأماكن عادت للعمل،في ظل تراجع وباء كورونا .

ع.ع