شرطة ميلة تكثف نشاطات الوقاية من إنتشار فيروس كورونا.

تعكف مصالح أمن ولاية ميلة على غرار كافة مصالح الأمن الوطني من تكثيف نشاطاتهاالميدانية من أجل الوقاية من جائحة كورونا وردع المخالفين للتعليمات الوقائية وذلك تبعا للتعليمات المستقاة من اللجان الطبية وبالنظر للأرقام المتزايدة للإصابات بفيروس كوفيد 19.

في هذا الصدد تم إعادة إنتشار قوات الشرطة وفق مخطط عمل ميداني إضافة إلى تكثيف الخرجات الميدانية الموجهة أساسا لتوعية التجار وأصحاب المحلات التجارية الواسعة بضرورة إتخاذ أقصى درجات الحيطة والحذر مع توعية المواطنين وتحسيسهم بضرورة التباعد الاجتماعي وإرتداء القناع الواقي مع تغريم المخالفين منهم .

بالموازاة مع ذلك تقوم كتيبة التدخل السريع التابعة لأمن الولاية بتعقيم الشوارع والمؤسسات التربوية بواسطة شاحنة ضخ المياه وتتواصل هذه العمليات لتشمل كافة المدن التابعة لقطاع إختصاص الأمن الوطني . وجذير بالذكر فإن مصالح أمن ولاية ميلة تؤكد أن الوقاية هي أنجع سبيل لدفع الضرر وتفادي الإصابة بفيروس كوفيد 19 وتضع إمكانياتها البشرية والمادية في خدمة المواطنين كما تذكر بوسائل الاتصال 15.48 وتطبيق ألو شرطة (24/24 و7/7 ) للتبليغ عن كل طارئ.

بوجمعة مهناوي