في لقاء تم بغرفة الصناعة والتجارة بالمدية دراسة مشاكل المتعاملين الاقتصاديين

في ظل الراهن وتحديات الأزمة الصحية في زيارة مجاملة تعد الأولى من نوعها في علاقات العمل والتشاور الميداني نحو عاصمة التيطري ، قام رئيس الغرفة الجزائرية للتجارة والصناعة عبد القادر قوري رفقة رئيس غرفة التجارة والصناعة الساحل لولاية بومرداس شارف رابح باطلالة بمقر غرفة التجارة والصناعة التيتري لولاية المدية .

حيث تباحث هاذين الاطارين مع رئيس غرفة هذه الولاية الوسطى محمد بن رقية وعضو المكتب لخضر زبيش المحلية ، للمشاكل الحقيقية التى تواجه المتعاملين الاقتصاديين خاصة في هذه المرحلة التي تمر بها البلاد و الاقتصاد الوطني بالخصوص ، كما أكد قوري رئيس الغرفة الجزائرية للتجارة و الصناعة على ضرورة التنسيق بين الغرف الولائية و الغرفة الجزائرية للبحث سويا على المخرجات للنهوض بالاقتصاد الوطني وتبادل وجهات النظر‎ للرقي بجوانب التنموية المحلية والوطنية .

وبخاصة في مجال الإدماج الحقيقي للمتعاملين الاقتصاديين في اي مشروع انمائي يراد منه تحريك العجلة التنموية و استحداث الثروة و فتح مناصب عمل جديدة .

ع.ع