يشتكي ساكنة بلدية الشطية بولاية الشلف من غياب كلي لسلطات المحلية وعلى رأسها سيد المير بقيام بعمله بخصوص الحرص على تنظيف الشوارع والاحياء من القمامة المنتشرة هنا وهناك دون الاكتراث بصحة المواطن من جهة والمنظر المقزز من جهة اخرى بإعتبار هذه البلدية من اكبر البلديات في شمال إفريقيا الى جانب غياب التنمية والتهيئة العمرانية التي تسير بخطى السلحفاة كتعبيد شبكة ...